الإثنين , سبتمبر 21 2020

أردوغان: 18 مدنيا قتلوا وجرح 147 آخرون في قصف للمدن والقرى الحدودية التركية من قبل القوات الكردية في سوريا.

أعلن الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، اليوم الأحد، أن 18 مدنيا قتلوا وجرح 147 آخرون في قصف للمدن والقرى الحدودية التركية من قبل القوات الكردية في سوريا.

وقال أردوغان في مقابلة مع قناة “إن تي في”: العدد الإجمالي للإرهابيين الذين تم تحييدهم خلال عملية “نبع السلام” هو 490. وقد مات 18 مدنيا وجرح 147 آخرون في قصف لمدننا”.

وأضاف أنه خلال العملية، سيطرت القوات التركية على مدينة رأس العين وحاصرت تل أبيض، أكد أردوغان مجددًا أن الغرض من العملية هو إنشاء منطقة آمنة بعمق 30 – 35 كم على طول الحدود مع تركيا.

كان الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أعلن في التاسع من تشرين الأول/أكتوبر الجاري، إطلاق عملية عسكرية في منطقة شمال سوريا، تحت اسم “نبع السلام“.

وادعت تركيا أن “العملية تهدف للقضاء على التهديدات التي يمثلها مقاتلو “وحدات حماية الشعب الكردية” السورية ومسلحو تنظيم “داعش” (الإرهابي المحظور في روسيا وعدد كبير من الدول) وتمكين اللاجئين السوريين في تركيا من العودة إلى ديارهم بعد إقامة “منطقة آمنة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: