الجمعة , سبتمبر 25 2020

عشائر الحسكة العربية تطالب أبناءها بالانشقاق عن “قسد” والانضمام للجيش السوري

دعت العشائر العربية في الحسكة جميع أبنائها المنضوين في صفوف تنظيم “قسد” للانشقاق الفوري عن التنظيم، والانضمام إلى صفوف الجيش العربي السوري، كما دعت إلى رفع العلم السوري على كامل منطقة شرق الفرات.

وقال مراسلون  بالحسكة إن المئات من أبناء العشائر العربية في محافظة الحسكة خرجوا في تجمعين شعبيين كبيرين، في ساحة الرئيس الراحل حافظ الأسد وسط مدينة الحسكة وفي ساحة السبع بحرات وسط مدينة القامشلي، مطالبين أبنائهم المنضوين في صفوف “قسد” بالانشقاق عنها والانضمام فوراً إلى صفوف الجيش السوري، كما ندد المشاركون “بالعدوان التركي على أراضي المحافظة“.

مضيفاً أن المشاركين في التجمعين من العشائر العربية طالبوا الجميع بالمبادرة برفع علم الجمهورية العربية السورية على كامل الجغرافيا السورية بما وصولا إلى الحدود الشمالية ليكون رادعاً لتركيا من الدخول إلى الأراضي السورية واحتلالها.

وفي بيان رسمي لهم، أدان مجلس قبيلة طي العربية وأبناء العشائر العربية “العدوان التركي على مناطقهم ومدنهم والذي أدى  لتدمير الأبنية السكنية والبنى التحتية وإلى استشهاد عدد كبير من المدنيين بمن فيهم الأطفال والنساء والشيوخ بمباركة أمريكية خالصة”.









وكان العشرات من أبناء العشائر العربية والكردية انشقوا عن تنظيم “قسد” وفروا من مواقع الاشتباكات بريف رأس العين وتل أبيض شرق الفرات، إلى المناطق الآمنة، حيث وصل عدد كبير منهم إلى مناطق سيطرة الجيش العربي السوري في مدينتي الحسكة والقامشلي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: