الأحد , سبتمبر 20 2020

ننسى لنبقى … شعر فادي مصطفى / سوريا

يموتُ الرّبيعُ لنا الأرضُ تبقى
يغيبُ الشّتاءُ بهِ الزّرعُ يشقى
يسودُ الظّلامُ فتبكي المآقي
بليلٍ طويلٍ فلا نور نلقى
قتيلٌ هناكَ قتيلٌ هنا
شهيدٌ على حربِ حقٍّ سيرقى
وتحت الصّخورِ وبينَ الخبايا
أنينٌ لطفلٍ يعاني ليبقى
فيا ربّ إغفر لروحي الخطايا
فإنّي بريئٌ من الماء أنقى
فهذي بلادي تُنادي خلاصاً
وبعدَ السّرابِ أرى النّور شرقا
بشمسٍ أطلّت على كلِّ وادي
بغيمٍ وماءٍ بهِ الزّهر يُسقى
بلونٍ يحاكي دماءَ شهيدٍ
روى الأرضَ نصراً رواها لتنقى
فيا ربّ قرّب بعيد الأماني
فشعبي يعاني من الموت حقّا
نساءٌ تعرّت وراحت سبايا
رجالٌ توارت من النّارِ حرقا
إلاهي وربّي أعنّا عليهم
فأطفال كانوا ينادوك رفقا
دموعٌ وسالت بدربٍ طويلٍ
سنخفي دموعاً وننسى لنبقى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: