الخميس , أكتوبر 1 2020

كيف أنساكِ…….شعر عيد الغريب

مضى عامٌ وعامانِ…
فهل مازلتَ تهواني؟
وهل مازلتَ تسكنني…
وتشدو بين أغصاني ؟
وهل ما زلتُ أغنيةً…
ترددُها .. فتلقاني ؟
تُسائلُني وقد علِمتْ …
بأنَّ الحبَّ أدماني
وأنَّ الحب لي زادٌ…
وأنَّ الحب شرياني
وأنَّ الحب أضحكني …
وأنَّ الحب أبكاني
….. …… ……..
مضى عامٌ وعامانٍ…
وطيفُكِ بين أجفاني
يُريني بهجةَ الدنيا …
ويمحو كلَّ أحزاني
وصوتُكِ دائماً طربي
وهمسُكِ خيرّ ألحاني
وبسمةُ ثغرِكِ النَّشوى…
تحركُ كلَّ أركاني
فتُزهِرُ حوليَ الدنيا
وأغدو خيرَ إنسانِ
فهل تخْشَينَ سلوايَ ؟!
وهل تخشَيْنَ نسياني ؟!
وحبكِ نبتةٌ تنمو…
وأرويها بتحناني
فأنتِ العمرُ يا عمري
وكأسُ هواكِ أحياني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: