الثلاثاء , سبتمبر 22 2020

أجمل ماكتبت……شعر زهراء الخابور

أجمل
ماكتبت
يبدأ في العادة
من نقطة عمياء
لا ترى الآتي
من هواجس النص
أرميني خبط عشواء
في لج الفكرة
وهي تدفع زوارقي
قدماً حتى
أتلألئ
واشتعل
عندها يغنيني
كل مساءٍ على
طريقته
اليوم غنائي
مختلف
مثقل بلوعة البنفسج
يرتجف صبابةً
به بحّة
تحرج حنين الكمان
يرسلني بوجدٍ مترنح
نفحات ولهى
من ثقوب الناي
غناء اليوم مؤلم جداً
غناء اليوم غارم جداً
هو أقرب للسماوي
الذاهب في ثمالة العشق
يشق طريقه
ببالغ الحب
بين الأمواج
ويعجز عن تفسير شذاه
أعترف
أنا فيما
يخص عطرك
مغنية فاشلة
وكيف يتسنى لي
غنائك حين اتبدد
في إتون إعصارك
ضوءاًو أسى
وصمتاً وإبحار
هذا المساء
يثير قلقي
إنّه حانياً جداً
ينزف عبقك
نزفاً صاعقاً
يرسل
ظلك الجامح
في خضم الصمت
ويوزعك في كل الجهات
كأحلى حالات الحصار
مالي أراك
محيطاً بي كغرق
تبتلع كلماتي كمابحر
متمرداً كما إعصار
قريباً كنصل لذيذ في الخاصرة
حبيباً كحلمٍ على أهبة الرحيل
أنا أخاف ذرى التوهج
أخاف جداً من برد الإنطفاء
انا لا أعي
شيء هذا المساء
واعترف فيما يخص سحرك
إني فاشلة جداً في الغناء…
وإنك تزلزل سلّمي الموسيقي
وإني غارقة….غارقة
لامحال
وأتبدد سكتة وجد
بين الصول والفا……🕸

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: