الأحد , سبتمبر 20 2020

تداعيات … شعر : د. عيد صالح

تداعيات

ليس حلم يقظة
ولا تخاريف عجوز يخلط الحاضر بالماضي
في عجينة يلوكها في اسطوانة مشروخة
عن الوطن الذي كان
والنصر المنقوص
والغولة التي تترصد الأحلام
خلف خطوط الطول والعرض
وقبل خط الإلتفاف
عند التقاء الخيط الأبيض بالخيط الأسود
حيث ينتهي الرفث
وتسوي الخريطة شعرها المنكوش
قبل إفتضاح سرها المفضوح

ليست وليدة الصدفة
ولا مغلفة بلكنةأجنبية
ولم تسقط بالبراشوت
أو تحلق في منطاد
قبل رحلة الحمام الزاجل
وبراءة إختراع العنادل
في اصطفاف قوس قزح
والمارشات العسكرية
ونشيد المارسليز
والشاعر اللص
وشدادات الصدر والباروكات، والجينز والنقاب والسروال
وحكايات علي بابا
ولص بغداد
ولورانس العرب
في متاهة الصحراء
وإعادة صياغة الخرائط
بالهدايا والنذور
وزيارة الأضرحة
……………..
ماذا تريدين إذا
أيتها العرافة العمياء
من حفاة نهر النيل
والجراد الذي طوحته الريح
والأهلة والصلبان
والتواشيح والترانيم
في جنازة إيزوريس
وبوح إيزيس
في طقس الأهلة
ونفير الخروج

20 أكتوبر 2011

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: