السبت , سبتمبر 19 2020

ممارسة الضجر // للشاعر // بسام المسعودي

من الأفضل لك أن تمارس الضجر
فتحصي أصابعك كل ليلة خلسة
وأن تختفي وسط حشود جراحك
فأنت قضية وطن
ومصير نص لم يكتمل بعد.

من الجيد أن تراهن على نظرات الجميع لك
أن تصنفها كما شئت
وأن تراعي حقوق صمتهم
فأنت ضجيج جوع وقرقرة قصيدة.

من المهم أن تأخذ سيلفي مع ظلك التائه
ومع الجدران الخلفية ليقينك بشوارع المدينة المزدحمة بالحزن
وأن تقتصد بالصراخ
فالقادم لا زال مليء بالحاجة له.

من المهم أن تستمر في الخجل
وفي قهر قصائد الحرب
تقرأها بلا رغبة للنجاة
وتترك شرب القهوة قبل
الصلاة الوسطىٰ وبعد اداء السُنن الراتبة
فأنت الوحيد الذي يمارس
تعذيب نفسه بكتابه النصوص الغائمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: