الجمعة , سبتمبر 25 2020

وماذا بعد……شعر عيد صالح

وماذا بعد
لا قبل لنا بالحياة علي شفرة الحياة
ولا ” الموت دونها”
لا ندعي الشجاعة بأثر رجعي
وربما أخطأنا الموت
كي نصطليه أحياء
لا أصدق خدعة ميت الأحياء
ولا ميت الصدفة الذي أقاموا له تمثالا
وحجوا لترابه
كم كان يريد أن يظل علي قيد الحياة
وهو يهتف في حشرجات الأنين
أعطوني جرعة ماء
وقبلوا يد أمي
واعتذروا لها عن عقوقي
لأنني لم أتوخ الحذر
وأعود اليها
زينوا قبري بالورود التي كنت سأهديها لحبيبتي
وارشقوا جبين طفلتي التي لم تولد بالقبلات
بعدد الشظايا التي اخترقت جسدي
وسلبتني الحياة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: