السبت , سبتمبر 19 2020

الكونُ في جسدِكْ .. شعر : أشرف شبانه

الكونُ في جسدِكْ
رُغم أنكِ الآن بلا جسَدْ
تنزلقين كـ هُلام ،
كحليبٍ متخثرٍ ،
ما زلتِ لا أحدْ
ثَمَّة بويضةٍ بمبيضْ ،
بـ كَربلةِ مَتاعْ
تحتاجين فصلاً أميناً ،
غيرَ الربيعْ
تستجيرُ بهِ أحلامُك ،
و تتمددُ فيه يداكِ المولودتانِ ..
بمرآةِ كفي
تبتسمينَ لجذبِ الفراشاتْ
لا تُغامري الآنْ ؛
فبيّنَ إزهارِكِ و إثمارِكْ
مدىً للتحَولْ
دعي الأمرَ يصيرُ طبيعياً
و عندما تنهضينْ
سأكونُ هناكْ
نودِعُ الهمسَ المكبلْ
و نغترفُ من ماءِ الشمسِ ..
نرتوي و نتَبللْ
ليتدفقَ النهارُ بالشوارعْ
نكسِرُ النغمةَ القديمة
و نعيدُ العزف للعالمِ من جديدْ
لن نكونَ وحدَنا
العطشىٰ جميعُهم بانتظارِنا
فقط حبةُ لقاحٍ واحدةْ
بوسائدِ أرجلِ فراشةٍ قادمةْ
تمنحُ لقلبكِ النُضجْ ،
و لروحِكِ قُبلةَ الإخصابْ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: