الأربعاء , مارس 3 2021

أردوغان يؤيد اتفاق الهدنة في سوريا من حيث المبدأ وينتقد مضمونه

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان أنه يدعم الاتفاق الروسي-الأمريكي بشأن وقف إطلاق النار في سوريا، لكنه تحفظ على أغلبية نقاطه، معتبرا أنها تصب في مصلحة الرئيس السوري بشار الأسد.

وقال أردوغان في كلمة ألقاها الأربعاء 24 فبراير “تعد الهدنة في سوريا أمرا إيجابيا من حيث المبدأ، وتتيح لأشقائنا السوريين تنفس الصعداء، لكنها تقدم في الوقت نفسه دعما للأسد الذي يتحمل المسؤولية عن مقتل 500 ألف من مواطني بلاده”.

وأعرب الرئيس التركي عن قلقه فيما وصفه بأنه “غموض لغة الاتفاق” فيما يخص المعارضة السورية.

وأردف قائلا: “إننا نخشى من أن يؤدي هذا الاتفاق إلى “عواقب أكثر مأساوية”، مؤكدا أن أنقرة ستراقب عن كثب عملية تطبيق الاتفاق.

واعتبر أن تطبيق مبدأ التخلي عن استخدام الأسلحة يصب في مصلحة الأسد والأطراف التي تتعاون معه. ووصف الموقف الذي اتخذته الولايات المتحدة وروسيا وإيران والاتحاد الأوروبي بأنه “غير نزيه”.

ودعا الرئيس التركي إلى إيلاء الانتباه إلى مصالح تركيا باعتبارها الدولة الأكثر عرضة للمخاطر التي مصدرها سوريا، لدى المساعي لتطبيق الهدنة.

كما أصر أردوغان على ضرورة استثناء حزب الاتحاد الديمقراطي لأكراد سوريا وذراعه العسكرية – وحدات حماية الشعب – من الهدنة بجانب تنظيمي “داعش” و”جبهة النصرة”، حسب اعتقاده

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: