الخميس , أكتوبر 1 2020

نادية لطفي تغادر المستشفى بعد استقرار حالتها الصحية

استقرت الحالة الصحية للفنانة نادية لطفي، بعد
الأزمة الأخيرة التي تعرضت لها منتصف الأسبوع الماضي، ومن المقرر لها أن تغادر القصر
العيني بعد ثلاثة ايام.

 ويذكر  أن
نادية لطفي، تعرضت لهبوط حاد في الدورة الدموية، نتيجة تناولها عقاقير خاطئة، ومكثت
بالعناية المركزة بضعة أيام حتى استقرت حالتها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: