السبت , سبتمبر 19 2020

رئيس بوليفيا يدين خطف ومقتل نائب وزير الداخلية

أدان رئيس بوليفيا
إيفو موراليس، اليوم الجمعة حادث خطف ومقتل نائب وزير داخلية البلاد على يد عمال المناجم
الغاضبين، واصفا الحادث بـ”المؤامرة السياسية”.

وندد الرئيس البرليفي
-في مؤتمر صحفي نقلت عنه شبكة “إيه بي سي” الأمريكية- بما قال إنه
“السلوك الجبان للمتظاهرين”، مشددا على أن حكومته طالما كانت مستعدة للتفاوض.

كما دعا إلى إعلان
حالة الحداد الرسمية لثلاثة أيام على رودولفو يانيس الذي تفيد السلطات أنه تم اختطافه
وضربه حتى الموت على يد عمال المناجم الغاضبين.

وتقول السلطات
إن يانيس توجه أمس الخميس إلى مدينة بندورو لبدء محادثات مع عمال المناجم الذين أغلقوا
الطرق منذ الاثنين الماضي اعتراضا على قوانين تنظيمية خاصة بعملهم.

يشار إلى أن حادث
مقتل يانيس يعقب مقتل اثنين من المحتجين في اشتباكات مع قوات الشرطة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: