السبت , سبتمبر 19 2020

السجن لثلاثة كنديين ادينوا “بالارهاب”

اعلنت النيابة العامة الكندية ان احكاما بالسجن مع النفاذ صدرت الجمعة في اوتاوا على ثلاثة كنديين بينهم اخوان توأمان بعد اعترافهم بتهم موجهة اليهم “بالارهاب”.

وحكم على الاخوين اشتون وكارلوس لارمون (25 عاما) بالسجن 17 عاما وسبعة اعوام على التوالي. وحكم على شريكهما سليمان ادريس محمد (23 عاما) بالسجن سبع سنوات.

وخلال المحاكمة وصف المدعي دوغلاس كورليس اشتون لارمون بانه “منظم ومدبر” مؤامرة متطرفة لم تكشف تفاصيلها.

وقالت ادارة الملاحقات الجزائية في كندا (النيابة العامة) ان اشتون لارمون ادين “بتكليف شخص القيام بنشاط لحساب مجموعة ارهابية”.

وكانت والدته ابلغت السلطات في 2013 بنيته السفر للانضمام الى صفوف تنظيم الدولة الاسلامية والغي جواز سفره.

وفي اكتوبر 2014، وفي اليوم الذي قتل فيه شاب متطرف جنديا امام نصب في اوتاوا قبل ان يقتل خلال محاولته مهاجمة البرلمان، اكد اشتون لارمون امام شرطي تمكن من اختراق المجموعة ان لديه “خططا اكبر”.

وبعد ساعات على توقيفه في اوتاوا في كانون الثاني/يناير 2015، اوقف شقيقه كارلوس في مطار مونتريال بينما كان يستعد للسفر لى الخارج. واوقف سليمان محمد بعد ايام.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: