السبت , سبتمبر 19 2020

((ياساقي الخمر)) قصيدة للشاعر عدنان الحسيني

 ((ياساقي الخمر)) 
ياساقي الخمر اسقينا كؤسا
اﻻن طابت بالخمر نفوسا
نحتسي جذﻻ ونطوح رؤؤسا
فالخمر تنسينا يوما عبوسا
در ايها الساقي حتى الثماله
وان شئت زد كاسا” في عجاله
اقبل ثغرا زاد بحمرة جماله
واراقص غنجا تمايل في دﻻله
زد ايها الساقي بالجلسة كوبا
الشراب يزح عن النفس كروبا
قد عرفناه كالشهد عذوبا
وتطيب الروح ويغني الطروبا
زده اذا رايت دنا مني الحبيبا
وداعبت شعره بالحناء خضيبا 
واعصر نهدا لم يدر منه حليبا
ﻻزال ينتظر مني اتيه نصيبا
در ايها الساقي من كل الخمورا
ﻻزالت انا صاح واعرف مايدورا
حتى اراقصه وافقده الشعورا
واراه يغفو على كتفي يخورا
فاقد قواه ﻻيقوى بالساق القيام
حالما يهذي في حضني ينام
ياحبيبي يكفينا شرب المدام
احملني برق وود وسلام
وليشأ من فينا تجريحا” يقل
انت لي حتى يفارقنا اﻻجل
كنت غايتي واﻻن حققت اﻻمل
واعطني ثغرك اكثر فيه القبل
هذا خصري هذا ردفي المترهل
هذا صدري هذا شعري المنسبل
هذا وجني هذا جفني المكتحل
اوهبتك نفسي دون حياء اوخجل
فهل تعطي مثلما اعطيت بالمثل
تعطني حبا” يسموه اخﻻق النبل
تعطيني عقد مهر وقران للنسل
تعطيني منك لامومه اتعاب الطفل
ننشأ اسرة تحسدنا امﻻك السماء
نتباها فيها بين صحب وأصدقاء
هكذا الرب أراد شيئا فأشاء
فمتلى البيت نورا”وبالطفل أضاء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: