الجمعة , سبتمبر 18 2020

الرئيس اليمنى يؤكد على تسليم الحوثيين السلاح للحل في اليمن

             

أكد الرئيس اليمني عبدربه منصور هادين، على أهمية تطبيق القرار الأممي رقم 2216، بتسليم الأسلحة الثقيلة والمتوسطة والانسحاب من كافة المناطق والمدن التي سيطرت عليها مليشيا الحوثي وصالح وإلغاء كل ماترتب على ذلك الانقلاب وعلى كافة المستويات.

وشدد «هادي» خلال اجتماعه بمستشاريه بحضور رئيس الحكومة اليمنية الدكتور أحمد عبيد بن دغر، على أن السلام والاستقرار في اليمن هو خيار إستراتيجي لدى القيادة والحكومة وهو خيار يقوم على المرجعيات المتفق عليها المتمثّلة في المبادرة الخليجية وآلياتها التنفيذية ومخرجات الحوار الوطني وقرارات مجلس الأمن الدولي ذات الصلة وفي مقدمتها القرار 2216.

وثمن الاجتماع جهود الأشقاء والأصدقاء الهادفة إلى تحقيق الأمن والاستقرار في اليمن، مطالبا المجتمع الدولي والإقليمي إلى اتخاذ موقف صارم تجاه الانقلابيين الذين أثبتوا حتى الآن رفضهم الالتزام بمتطلبات السلام ولايزالون يضعون العراقيل والعقبات المتواصلة امام استئناف عملية السلام التي ترعاها الأمم المتحدة.

وأكد الاجتماع التزام الحكومة الدائم للانخراط الإيجابي في المشاورات التي تقودها الأمم المتحدة وفقا للمرجعيات المشار إليها.

واشاد الرئيس اليمني بالنجاحات المحققة من قبل الجيش الوطني والمقاومة الشعبية في مختلف الجبهات الذين يجترحون المآثر في سبيل الدفاع عن الأرض والعرض بدعم وإسناد من قبل قوات التحالف وعلى رأسها المملكة العربية السعودية، ودولة الإمارات العربية المتحدة.

          

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: