الأحد , سبتمبر 20 2020

التدخين وقصر الحبل السرى من أهم العوامل التى تعرض الحامل لانفصال المشيمة

“المشيمة” مجموعة من الأوعية الدموية والأنسجة الأخرى التى تحيط بجدار الرحم، ويمر من خلالها السائل والأكسجين والعناصر الغذائية من الأم إلى الطفل، وتساعد على إنتاج الهرمونات التى تجعل الحمل صحيا، ولا تنفصل عن جدار الرحم حتى بعد ولادة الطفل.

ووفقاً لما ذكره موقع “What to Expect”، يشير الأطباء إلى أن انفصال المشيمة قبل الولادة – انفصال المشيمة المبكر –  يحدث من منتصف إلى آواخر فترة الحمل بعد الأسبوع العشرين، ومع ذلك فى بعض الحالات من الممكن أن نرى الانفصال فى وقت مبكر إذا انفصلت المشيمة تمامًا فالطفل لا يحصل على الأكسجين  والسوائل و التغذية مما يهدد حياته.

ورصد الموقع أهم  الأعراض الشائعة لانفصال المشيمة، وأهمها النزيف المهبلى، وآلام البطن، ولكن النزيف المهبلى لا يحدث دائما، وذلك حسب المكان الذى يقع فيه الانفصال، قد يحدث النزيف داخل الرحم، ويؤدى فى الأغلب إلى الإجهاض.

وأكد الأطباء والباحثون أن انفصال المشيمة يمكن أن يحدث لأى امرأة حامل نتيجة لبعض العوامل منها: 

·  النساء اللاتى تعانين من بعض مضاعفات الحمل.

·        اللاتى تعرضن لفصل مشيمة فى حمل سابق.

·         التدخين أو تعاطى الكوكايين.

·         تناولن الكحول خلال فترة الحمل.

·         المصابات بسكرالحمل ، تسمم الحمل، أو غيرها من الظروف التى تؤدى لارتفاع ضغط الدم

·         قصر الحبل السرى

·       النساء اللاتى تعرضن لصدمات فى منطقة البطن.

·         من تجازون سن الـ 35 عاما.

·         اللاتى تعانين من الأورام الليفية.

·        النساء اللاتى تعرضن للتمزق  المبكر للأغشية (قبل الأسبوع 37 من الحمل).

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: