الخميس , أكتوبر 1 2020

أريد أن أصنع مدينة ميتة…..قصيده للشاعر عبد الله المتقي محمد

أريد أن أصنع مدينة ميتة
جثتا مختارة بعناية
قبورا شاحبة
قاموسا مكتظا بالعزاء
غيمة من الدموع
وأترك الحياة لمن يتقنون الشتاء
في غرفة الموت
سأضع يدي على خدي
قد أبكي
قد أهذي
وقد أمتص مرارة الظلال …
على شارع القيامة الذي بدون لافتات
أحتسي الحرب مع صديقتي الشامية
ندخن الشيشة
نقرأ قصائد نزار وأنوار العطار
ونتحمس لموعدنا مع الله
أريد أن أصنع مدينة من الحروب
في آخر الليل
كي أتدحرج من متراس إلى متراس
وكي أعرف كم أنا ميت
كم أنا ميت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: