الأحد , سبتمبر 20 2020

مهرجان “من فات قديمه تاه” يبدأ دورته الـ6 أول سبتمبر

يستعد بيت السنارى
(بيت العلوم والثقافة والفنون) للموسم السادس لمهرجان من فات قديمه تاه، وذلك فى الأول
من شهر سبتمبر 2016م حيث يقام المهرجان سنويًا، وهو يختص برعاية الحرف التقليدية والفنون
الشعبية.

ويسعى مهرجان
“من فات قديمه تاه” إلى تقديم العديد من تجارب المدن المصرية فى الحفاظ على
تراثها وحرفها التقليدية، وهو ما يعد حفاظًا على الشخصية الوطنية المصرية، فيعد حاليًا
واحدًا من أهم مهرجانات الحرف التقليدية فى الشرق الأوسط، ويحتل مكانة مرموقة فى هذا
المجال حيث يقوم المهرجان على تشجيع الحرف التى قاربت على الاندثار من مصر كصناعة الحصير،
وتشجيع الابتكار فى مجال الحرف التقليدية من خلال استضافة فنانين شبان يقدمون الجديد
فى مجال الحرف التقليدية.

وسيقدم المهرجان
هذا العام العديد من الحرف التقليدية كأشغال النحاس التى تعود إلى عصر الفراعنة، ويعد
المصريون القدماء أول من استخدم النحاس حيث عثر فى مقابرهم على العديد من الأوانى النحاسية،
وازدهرت فى مصر أشغال النحاس خاصة تكفيت النحاس بالذهب والفضة، ويحتفظ متحف الفن الإسلامى
بالقاهرة بالعديد من روائع التحف النحاسية المنتجة فى مصر خاصة فى العصر المملوكى مثل
كرسى عشاء الناصر محمد بن قلاوون وإبريق الأمير قوصون وشمعدانات وأدوات مطبخ وغيرها،
وسيشهد المهرجان ورش ومحاضرات وعروض لأشغال النحاس ستكون الأولى من نوعها ضمن فاعليات
المهرجان.

ومن المقرر أن
يشهد المهرجان مشاركة العديد من الحرفيين من مختلف محافظات مصر حيث وجهت الدعوة إلى
العديد من المحافظات مثل الوادى الجديد والفيوم وكفر الشيخ للمشاركة فى هذا المهرجان،
كما من المقرر مشاركة الهيئة العامة لقصور الثقافة، وهيئة التنمية السياحية (مركز الحرف
التقليدية فى الفسطاط).

وسيضم المهرجان
العديد من الفعاليات من بينها ورش عمل تشرح الحرف اليدوية وكيفية صناعة المنسوجات والفخار،
والنقش على الحجر، والطرق على النحاس، وذلك بهدف توعية الأجيال الجديدة بتاريخها، وربطها
بماضيها العريق، بتعريفهم بالأدوات والآلات التى استخدمها المصريون فى حياتهم اليومية
خلال الفترات التاريخية السابقة.

ويشارك فى المهرجان
عدد من الفرق الفنية منها فريق صحبة السمسمية 1/9، فريق غير مألوف 2/9، فريق الأولة
بلدى 3/9، فريق فلاش باك 4/9، رانية شعلان 5/9، أحمد نبيل 6/9، فريق ميكروفون 8/9،
و كل الحفلات مجانية وهاتبدأ الساعة 7.30 مساءً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: