الجمعة , مارس 5 2021

أستراليا تنفق مليارات الدولارات على الأسلحة الجديدة

أطلقت أستراليا خطة دفاعية طموحة اليوم الخميس سلطت فيها الضوء على تهديدات تتراوح ما بين الإرهاب وتنامي التوترات في بحر الصين الجنوبي، وتتضمن نفقات بمليارات الدولارات على الأسلحة.
تدعو الخطة إلى إنفاق 195 مليار دولار أسترالي (139.6 مليار دولار أمريكي) خلال الأعوام العشرة القادمة لتعزيز القدرات الدفاعية للبلاد لتصل نسبة الميزانية الدفاعية إلى 2% من إجمالي الناتج المحلي السنوي.
وتتضمن قائمة المشتريات طائرات بدون طيار مسلحة وقدرات صواريخ باليستية على متن ثلاث مدمرات بحرية جديدة إلى جانب 12 غواصة جديدة و9 فرقاطات وصواريخ بعيدة المدى ومنظومة صاروخية متقدمة.
وجاء في دراسة لوزارة الدفاع أن “النزاعات الحدودية في بحر الصين الشرقي وبحر الصين الجنوبي خلفت حالة من الغموض والتوتر في منطقتنا”، مؤكدة أن كوريا الشمالية تشكل “مصدراً لزعزعة الاستقرار”.
وقال رئيس الوزراء مالكولم ترنبول إن الحكومة ملتزمة بزيادة النفقات الدفاعية بشكل كبير نظراً لأنها “عرضة لتهديدات محتملة للصراع والتغير المناخي ونشطاء الإنترنت الخبثاء والأمراض الوبائية والإرهاب”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: