الخميس , سبتمبر 24 2020

بيروت قصيدة للشاعر زين صالح

 بيروت  

تغنجي بالعشق وتألقي …
فللعشق احلام ، 
حنين الشوق وعنفوان ، 
الصبا ، هدف ومرام …
أيامك تزهو كعاشقة ، 
انهكها الحب بليالي ، 
الغرام …
لم لا ؟ 
تدلل وزيدي ، 
الدلال ، 
بحرك يقذف درر …
وموجك يأتي بحواري …
ليحلو ليل الكلام …
يا موجة العشق ، 
على ضفاف المتوسط …
يا بيروت ، الأنيقه ، 
الموهوبه ، 
اما زلت الفريسة ، 
على موائد اللئام ؟
كثر هم ، 
من غرروا بك ، 
لينالوا منك ، 
وشمروا الأكمام …
يا بيروت ، 
يا ست الدنيا ، 
اجهضوك ، وانت ، 
تزهين بحمل العشق ،
ألم يدروا للهوى ، 
فصول وايام …
اعتقدوا ان ليلك ، 
ليل ، 
فخانتهم ، ذاكرتهم 
ولم يدركوا ، 
ان ليل ، بيروت نهار ،
ونهارها ليل ، 
فتبددت الاحلام …
بيروت …؟
ايتها الغجرية الثائرة ؟
تمردي ، فالتمرد يليق ، 
بعاشقة ، عيونها ، 
تحمل نبال للعشق ، 
وتجيد لغة السهام …
تبدين اميرة المدائن ، 
لكن حظك معثر ، 
ليس هناك من رجال ، 
تقرر ، حين تنشدين …
السلام …
بيروت …
يا شاهدة على التاريخ …
يا اغريقية الهوى …
وفينيقة الحب …
ولبنانية الغرام …
تألق بمجد العشق …
وأفسح لضيوفك النوم …
على ريش النعام …
فانت باقيه وتكبري …
والمجد لك ، حيث ، 
يصغر الاخرون ، 
وشهدوا ، بالعز لك …
اعوام واعوام …
نام قريرة العين ، 
وتغاوي بالجوى ،
افنان وأفنان ، 
لن تعبث بك ، 
يد الشر ثانية ، 
فأنت عصية على ، 
الفتن ، ومصيرك ، 
الوئام …
يفخر التاريخ بك …
ويشهد بزاجل الحمام ، 
حين يرتع الهيام …
وينام اليمام على ، 
هديل الحمام …
سيفر اليك المجد ، 
عند استغاثتك ،
متباهية …
بأبناؤك للوغى ، 
راهب وشيخ وأمام …
تغني للمجد ثانية ، 
وأميط عن حسنك ، 
اللثام …
ستغدين بأبهى صورك …
جذابة ، فاتنة ، قاتلة …
يا بيروت ، 
يا دائمة الابتسامة …
جميلة ، وليس بعد ، 
الجمال ، كلام …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: