وحققت بايدو، التي يشار إليها غالبا باسم “غوغل الصينية”، أعلى الدرجات في مقياس “تقييم فهم اللغة العام”، الذي يعتبر على نطاق واسع المعيار الأساسي للذكاء الصناعي لفهم اللغة.

وأصبح نموذج شركة بايدو المعروف اختصارا باسم “إرني”، أو “التمثيل المحسن من خلال تكامل المعرفة”، أول من حصل على أكثر من 90 نقطة في الاختبار، متصدرا قائمة المتفوقين في الذكاء الاصطناعي، التي تهيمن عليها شركات التكنولوجيا والجامعات الأميركية.

وبالإضافة إلى ذلك، فإن نموذج “إرني” تمكّن من أن يصبح واحدا من 10 أنظمة ذكاء صناعي تتفوق على المعدل البشري في مقياس “تقييم فهم اللغة العام”، والبالغ 87.1 نقطة.

واستخدم نموذج “إرني” طريقة مشابهة لنموذج “تمثيلات التشفير ثنائية الاتجاه” من جوجل الذي يعرف اختصارا باسم “بيرت”، الذي عمل على تحويل فهم اللغة الطبيعية بالنسبة إلى الذكاء الصناعي عندما تم تطويره العام الماضي.