الجمعة , أكتوبر 23 2020

“ما أبكانى”…شعر : إلهام عرابى

ما أبكانى
و زاد دهشتي
و هز كيانى..
أن هذا التابوت بعينه..
أعادنى
لذكرى أفراح و تهانى..
كان يضاء
دائما فى الأعياد..
إنه شجرة عيد الميلاد..
الآن يقله اثنانِ
إلى مثواه الاخير..
كان يشعر بدنو أجله..
جارنا النجار اليونانى.
Elham Oraby

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: