الجمعة , أكتوبر 30 2020

تقبلني ….. شعر : عبد المجيد الحجري

تقبلني حدَّ امتلائي بدفئها
وتحرقُ همي كلما تلمسُ الشفة

تجمهرُ حولي من دخانِ اصطفائها
لصدري اتقاداً يمنحُ الأفقَ معطفَه

إذا نصّبتْ بينَ البنانِ قوامها وذابتْ
تخيّرتُ التمنّي لأذرَفَه

إذا ابتزني بردُ الحياةِ تدفقتْ
دخاناً لتكسو أضلعي الجردَ أغلفة

فلستُ ملاماً إنْ عشقتُ ارتشافها
لإنَّ سواها حرّمَ البعدُ مرشفَه

🚭
عن هذه أتحدث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: