الأربعاء , أكتوبر 21 2020

بين ورود عينيك….شعر : زكية محمد

بين ورود عينيك
ثمة عطر يسحر روحي ،أحسبني نجمة في سماء أحلامك تسطع بكل ماأوتيت من نور ليبتسم فاه الصباح ويشرق ياسمين أمنياتك حمدا وشكرا.
بين يديك قوة تصفع بها وجه الخذلان ورحمة تجود بها على قلبي اليتيم.
ماكنت يوما غريبا كما تدعي ولا محزونا كما يرميك الآخرون وانما انت صاحب حق و فضل.هكذا روت عنك كل الأساطير المقصية من كتب التاريخ.
هم سطروا خرافات ولازالوا يفعلون لكنك ملامحك النورانية لا تقبل قيود المداد المظلمة .تشع في أحلامي كلما اطمأن قلبي وأفصح بكل صدق أنا الغريب القريب الذي لا يرهق النبض.
سلام لروح الجمال في صبرك أيها الفارس الذي بتك أيادي الحزن بحلمِه الكريم.
إني لاراك في كل شيء وحين .
أسأل الله ان يزكي عمري لارسمك تاجا على صفحات أيامي الباقيات.
بانتظار قلب معذب ، بحنين أم مغترب … أترقب شاكرة تنفس فجرك الأمين.
زكية محمد.
المغرب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: