الأحد , فبراير 28 2021

عضو المجلس الملى: الشواذ “هيروحوا النار” ولا يستحقون الحياة

أشاد القمص صليب متى ساويرس كاهن كنيسة العذراء بشبرا وعضو المجلس الملى العام للكنيسة الأرثوذكسية، بشيخ الأزهر بعد تصريحاته التى رفض فيها إباحة الشذوذ الجنسى كحق من حقوق الإنسان مستشهدًا بالانجيل فى رسالة بولس “لستم تعلمون أن الظالمين لا يرثون ملكوت الله؟ لا تضلوا لا زناة ولا عبدة أوثان ولا فاسقون ولا مأبونون ولا مضاجعو ذكور ولا سارقون ولا طماعون ولا سكيرون ولا شتامون ولا خاطفون يرثون ملكوت الله” مؤكدا أن نص الآية يحرم الشواذ من دخول ملكوت السماء وعلق على ذلك بقوله “هيروحوا النار”.

وحذر عضو المجلس الملى العام من طاعة الناس على حساب طاعة الله لأن الخطية ترتبط بالموت فالشواذ يستحقون الموت ولا يستحقون الحياة لأنهم يعيثون فى الأرض فسادا وعليهم العودة للكتاب المقدس لأنهم زناة. ووصف الكاهن الكنائس الأمريكية التى تبيح زواج المثليين بمنبع الشر فى العالم وقال الأمريكان ليسوا أعوان الشيطان بل هم الشيطان ذاته والحرب الدائرة فى العالم بسبب الخطية.

كان الدكتور أحمد الطيب شيخ الأزهر، قد استنكر أمس فى كلمته بجامعة اندونيسية الكنائس الأمريكية التى تبيح الشذوذ وتعتبره ضمن حقوق الإنسان متسائلا كيف سيواجهون سيدنا عيسى؟

الجدير بالذكر أن البابا تواضروس الثانى بابا الإسكندرية قد أكد فى عظته الأسبوعية مطلع فبراير أن الشذوذ الجنسى يتنافى مع الحرية الشخصية وتساءل أين الحق الإلهى؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: