الجمعة , أكتوبر 30 2020

*يا عامنا الآتي*…..شعر : محمد جلال السيد

يا عامنا الآتي
…..
عامٌ أطلَّ أبالسعادةِ قد طَفَا ..
و القلبُ للأفراحِ مُشتاقًا هَفَا

فلَقَدْ تَولَّى عامُنَا الماضيْ بما ..
قد شاءَ ربُّكَ فارجُ منهُ تَلَطُّفَا

كَستِ الهمومُ سماءَنَا ورحابَنا ..
والسَّعدُ عَنَّا قد تَوَارَى واختفى

ذُقنَا كُؤوسًا من عناءٍ بَالِغٍ ..
من مُرِّهَا إِنَّ الفُؤادَ قد اكتفَى

لا تَلعنِ الأَيَّامَ واحمدْ رَبَّهَا ..
والحادثات فلاتؤَنِّبْ آسِفَا

أفأنتَ تُدركُ من مُرادِكَ كُلّهُ ..
مهما تعجَّلتَ الأمورَ تَلَهُّفَا

والدَّهرُ لا يأتيْ جميلًا دائمًا ..
عسُرٌ فيُسرٌ فارتقبْهُ تَعَفُّفَا

يا عامَنَا الآتيْ أَلا فارفقْ بِنَا ..
واجعل قدومَكَ بالبشائِرِ والصَّفَا

يا ربَّنا نرجوكَ فَرِّجْ كَربَنَا ..
وأَرِحْ قلوبًا بالحبيبِ المصطفَى
…..
محمد جلال السيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: