الثلاثاء , أكتوبر 27 2020

ظريف يحمِل الولايات المتحدة عواقب مقتل قاسم سليماني

حمَل وزير الخارجية الإيراني، محمد جواد ظريف، في محادثة هاتفية مع الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الولايات المتحدة عواقب مقتل قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني.
وأشارت الخارجية الإيرانية في هذا الصدد إلى أن ظريف وغوتيريش بحثا في اتصال هاتفي الضربة الجوية الأمريكية التي أسفرت عن مقتل الجنرال الإيراني قاسم سليماني، كما حمَل ظريف الولايات المتحدة تبعات وعواقب هذه الضربة.
وأكد ظريف أن طهران ستسخر جميع طاقاتها السياسية والقانونية لتنفيذ قرارات المجلس الأعلى للأمن القومي لمحاسبة النظام الأمريكي على هذه الجريمة الصارخة، حسب تعبيره.

وأضاف ظريف أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أقدم على اغتيال سليماني لإيجاد مخرج له من الاستجواب إلى جانب الإجراءات الانتخابية.

وبدوره، أعرب الأمين العام للأمم المتحدة عن قلقة إزاء تصاعد التوتر في المنطقة.

وأعلنت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، فجر اليوم أنها نفذت ضربة بالقرب من مطار بغداد في العراق، قتل فيها قائد فيلق القدس الإيراني اللواء قاسم سليماني، بالإضافة إلى قيادات في الحشد الشعبي العراقي على رأسهم أبو مهدي المهندس، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

وأدانت قيادة العمليات المشتركة للقوات العراقية، العملية الأمريكية، معتبرة إياها “حادثا غادرا وجبانا نفذته الطائرات الأمريكية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: