السبت , أكتوبر 24 2020

ظريف: تهديد ترامب بقصف مواقع ثقافية إيرانية جريمة حرب

اعتبر وزير خارجية إيران محمد جواد ظريف أن تهديد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب باستهداف مواقع ثقافية إيرانية، يعد جريمة حرب، معلنا بدء العد العكسي للوجود الأمريكي في غرب آسيا.

وكتب: ظريف عبر “تويتر” اليوم الاحد: “دونالد ترامب، الذي ارتكب انتهاكا صارخا للقانون الدولي بعملية الاغتيال الجبانة، يهدد مرة أخرى بانتهاكات جديدة للمعايير الأساسية (للقانون الدولي)”.

وتابع: “استهداف المواقع الثقافية يعد جريمة حرب… سواء أكان الركل أم الصراخ، نهاية الوجود الأمريكي الخبيث في غرب آسيا قد بدأ”.

من جانبه، سلم عباس عراقجي مساعد وزير الخارجية الإيراني، السفير السويسري مذكرة احتجاج شديدة اللهجة لواشنطن، مؤكدا أن ما صدر عن ترامب “تصريحات عدوانية” وانتهاك للقانون الدولي.

وأشار عراقجي إلى أن التهديد باستهداف مواقع ثقافية يذكّر بالغزو المغولي واستهدافه للأماكن الثقافية والتاريخية، ويعيد إلى الأذهان هجمات الجماعات الإرهابية، وقال: “نعتبر هذه التهديدات جريمة حرب”.

وسبق أن وصف محمد جواد أذري جهرمي، وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات الإيراني، ترامب بأنه “إرهابي ببدلة”، بعد أن كشف الأخير في تغريدة أمس السبت أن بلاده “حددت 52 موقعا إيرانيا” وأن بعضها “على درجة عالية للغاية من الأهمية لإيران وللثقافة الإيرانية، “ستضرب بسرعة كبيرة وبقوة كبيرة” في حال شنت طهران هجوما على المصالح الأمريكية انتقاما على مقتل قائد فيلق القدس قاسم سليماني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: