الجمعة , أكتوبر 30 2020

جنرال أمريكي كبير: صياغة الرسالة للعراق سيئة وهي مسودة غير موقعة

ذكرت وكالة “رويترز” نقلا عن جنرال أمريكي وصفته بالـ”كبير” اليوم الثلاثاء، أن صياغة الرسالة بشأن العراق سيئة وهي مسودة غير موقعة تهدف لتسليط الضوء على زيادة مستوى تحركات القوات.

وقال رئيس الأركان الأمريكية المشتركة الجنرال مارك ميلي: “بعد النظر في الرسالة.. اتضح لي أنها كانت خاطئة”، مضيفا أنها مسودة سيئة الصياغة ولم يتم التوقيع عليها.

وأضاف ميلي “أن الرسالة سيئة الصياغة وتوحي بالانسحاب.. ليس هذا هو ما يحدث”، مؤكدا أنه لا يتم التخطيط للانسحاب.

من جهتها أكدت المتحدثة باسم “البنتاغون” أنه لم يحدث أي تغيير في سياسة الولايات المتحدة في ما يتعلق بوجود قواتها في العراق.

وقالت: “مستمرون في التشاور مع الحكومة العراقية في ما يتعلق بمهمة هزيمة تنظيم “داعش” والجهود المبذولة لدعم قوات الأمن العراقية”.

وشددت على أن واشنطن ما زالت ملتزمة بمهامها في صلب التحالف الدولي لهزيمة “داعش” وضمان مستقبل آمن ومزدهر للشعب العراقي.

وفي وقت سابق، نفى وزير الدفاع الأمريكي مارك إسبر، أي نية للولايات المتحدة لسحب قواتها من العراق، مشيرا إلى أنه لا يمكن تأكيد ما إذا كانت الرسالة المبعوثة باسم الجنرال سيلي حقيقية.

وأوضح أنه لم تصدر أي قرارات للقوات الأمريكية بمغادرة العراق.

وورد في بيان تلقت RT نسخة منه، أن الجيش الأمريكي أبلغ بغداد بشروعه في إجراءات الانسحاب من العراق.

وقالت قيادة العمليات المشتركة في العراق: “احتراما لسيادة جمهورية العراق وحسب ما طلب من قبل البرلمان العراقي ورئيس الوزراء، ستقوم قيادة قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب، بإعادة تمركز القوات خلال الأيام والأسابيع القادمة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: