الإثنين , مارس 8 2021

حقيقة استقالة هاني شاكر

يبدو أن أزمة الحفل الموسيقي، الذي تدخلت نقابة الموسيقيين في مصر لمنعه بحجة أنه من نوعية حفلات عبدة الشيطان، مازالت مستمرة، وذلك بعدما خرجت أنباء عن استقالة نقيب الموسيقيين هاني شاكر من منصبه على خلفية ما تعرض له من هجوم خلال الفترة الماضية.

وفي تصريحات صحفية كشف الدكتور رضا رجب وكيل نقابة الموسيقيين، أن هاني شاكر أبلغهم شفهيا باستقالته من منصبه بسبب ما تعرض له من هجوم وتطاول من بعض الأشخاص، إلا أنه لم يتقدم باستقالة مكتوبة إلى المجلس.

وأشار إلى أن المجلس عقد جلسة طارئة يوم الخميس نتيجة ما حدث، وأعلن خلالها رفضه بالإجماع أي تطاول أو تجاوز يصدر تجاه “أمير الغناء العربي” هاني شاكر، كما أنه أصدر بيانا يرفض هذه الممارسات.

وأكد رجب أن هاني شاكر قامة كبيرة للغاية ولديه العديد من الإنجازات التي حققها في النقابة خلال الفترة الماضية، وبالتالي لا يجوز أن يكون هناك تجاوز وتطاول على شخص بقيمته الفنية.

إلى ذلك، قرر مجلس نقابة الموسيقيين مع رفضه للإساءة، أن يتخذ كافة الإجراءات القانونية ضد كل من تطاول وأساء إلى هاني شاكر باعتباره رمزا من رموز الفن العربي.

وفي السياق ذاته، قدم أعضاء مجلس نقابة الموسيقيين طلبا إلى وزارة الداخلية المصرية، من أجل تنظيم وقفة احتجاجية يوم السبت المقبل أمام نقابة الصحافيين، على أن يشارك فيها عدد كبير من الموسيقيين، مرفضاً للهجوم غير المبرر الذي وقع على نقيب الموسيقيين.

وكانت الأزمة قد اشتعلت بعد إعلان النقابة إيقاف ومطاردة حفل موسيقي، قيل إنه من نوعية حفلات عبدة الشيطان، ليحدث الأمر جدلا كبيرا على الساحة المصرية بعدما هاجم البعض هاني شاكر بداعي أن الحفل ينتمي إلى موسيقى الميتال ولا علاقة له بعبدة الشيطان.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: