السبت , أكتوبر 24 2020

كندا تعلن نقل بعض قواتها في العراق إلى الكويت لأسباب أمنية

ذكر رئيس هيئة أركان الدفاع الكندية الجنرال جوناثان فانس اليوم الثلاثاء أن بعض العسكريين الكنديين المنتشرين في العراق وعددهم 500 سيُنقلون بصورة مؤقتة إلى الكويت لأسباب أمنية، وذلك لمخاوف من رد محتمل هناك عقب مقتل قائد عسكري إيراني كبير في ضربة أمريكية بالعراق.

وقال فانس في رسالة لأسر العسكريين نشرت على تويتر “خلال الأيام المقبلة، ونتيجة لتخطيط التحالف وحلف شمال الأطلسي، فإن بعض أفرادنا سيُنقلون مؤقتا من العراق إلى الكويت”.

وأضاف “ونحن نفعل ذلك لضمان سلامتهم وأمنهم”.

وتصاعد التوتر في المنطقة عقب إعلان وزارة الدفاع الأميركية (بنتاغون)، فجر الجمعة الماضي، تنفيذ ضربة جوية بالقرب من مطار بغداد الدولي، أسفرت عن مقتل قائد قوات فيلق القدس قاسم سليماني، بالإضافة إلى أبو مهدي المهندس نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي العراقي، وآخرين، فيما أعلنت طهران من جهتها أنها سترد بشكل قاس على عملية الاغتيال.

وتتهم واشنطن سليماني، الذي كانت تضعه على قائمة الإرهاب لديها، بالمسؤولية عن العديد من الهجمات التي أوقعت قتلى أميركيين والتجهيز لمزيد من تلك الهجمات.

وكان البرلمان العراقي وافق أمس الأول الأحد، لصالح إلزام الحكومة بإخراج القوات الأجنبية من البلاد، وإلغاء الاتفاقية الأمنية مع الولايات المتحدة، وإلغاء طلب المساعدة المقدم من بغداد للتحالف الدولي بقيادة واشنطن بهدف محاربة الإرهاب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: