الثلاثاء , أكتوبر 20 2020

على درب هنا سرت….شعر نور الدين بن بوبكر

عَلَى دَرْبٍ هُنَا سِرْتُ     ***    عَنْ الأَخْلَاقِ مَا مِلْتُ

سَمِيقٌ يَـــــــــــــــــــــانِعُ الزَّهْرِ   ***  بِأَرْضٍ أَمْسَـــــــــــــــــــكَ النَّبْتُ

وَ لِي قَلْبٌ هَدَانِيــــــــــهِ     ***    إِلَاهِي بَعْــــــــــدَ أَنْ حِرْتُ

يُنِيـــــــرُ الدَّرْبَ لِي دَوْمًـا   ***   فَفِي الظَّلْمـــــــــــَــاءِ مَا بِتُّ

وَ عَقْلٌ مَـــــــــــــــــــا غَفَا أَبَدًا   ***   دَلِيلِــــــــــــــــــــــــي إِنْ تَعَثَّرْتُ

هُمَا النِّبْرَاسُ فِي لَيْلِي *** وَ نُورٌ إِنْ عَتَـــــــــــــــــــــا الوَقْتُ

******

وَ يَكْفِينِي غِنَى القَلْبِ   ***   وَ غَيْرِي هَــــــــــــــــــــــانَهُ القُوتُ

وَ دَيْدَنُــــــــــــــــــــــــــــــــهُ ثَرَا الجَيْبِ ***   وَ فِيـــــــــــــــــــــــــــــهِ مَا تَفَكَّرْتُ

فَلَيْسَ المَرْءُ بِالمَـــــــــالِ    *** عَنِ المَـــــــــــــــــــــــــــالِ أَنَا صُمْتُ

زَهِدْتُ فِيهِ بَلْ أَنِّــــــــــــــــــــــــــــي ***     عَلَـــــــــــــــــــــــــى رَبِّي تَوَكَّلْتُ

بِمَــــــــــــــــــــــــــــــــــا أُوتِيتُ لَمْ أَكفُرْ   *** وَ بِالصَّبْرِ تَحَلَّـــــــــــــــــــــــيْتُ

فَيَوًما يَذْهَبُ المَــــــــــــــــــالُ *** وَ يَبْقَى الذِّكْرُ وَ الصِّيــــــــــــــــتُ

******

يَقُولُ النَّاسُ لِي دَوْمًا  ***   أَ تَخْشَى إِنْ أَتَى المَوْتُ

أُجِيـــــــــــــــــــــــــــــــــــــبُ هَكَذَا قَدَرِي *** سَوَاءً عِشْتُ أَوْ  زِلْتُ

أُصَدِّقُ سُنَّةُ الدُّنْيَـــــــــــــــــا  ***   فَأَفْنَــــى مِثْلَمَـــــــــــــا عِشْتُ

وَ أَبْقَى فَوْقَهَا حِيـــــــــــــــــــــــــنًا  ***   وَ أَمْضِي مِثْلَمَا جِئْتُ

وَ مَــــــــــا عُمْرِي سِوَى يَوْمٍ ***  رَضِيــــــــــــــــــــــــــتُ أَوْ تَمَنَّيْتُ

وَ حَسْبِي أَنْ أرى البَعْضَ  *** يَقُـــــــــــــــــــــــــــولُ أَنَّنِي كُنْتُ

******

أَبِـــــــــــي لِلْجُـــــــــــــــودِ هَيَّأَنِي ***  وَ فِيــــــــــــــــــــــــــــــــــــــهِ قَدْ تَرَبَّيْتُ

وَ أَوْصَــــــــــــــــــــــــانِي بِشَيْئَينِ ***  وَ كَانَ للنُّهَــــــــى صَوْتُ

لسـَــــــــــــانِي قَالَ لِي صُنْهُ   *** كَـــــــــــــــــــــذَاكَ يُحْفَظُ البَيْتُ

 فَلَا يَهْوِي كَلَامٌ بِي ***  فَمَـــــــــــــــــــــــنْ يَهْوِي يَعِشْ تَحْتُ

وَ بَيْتِي مِثْلَمَـــــــــــــــــــا البَحْرُ ***  فَفِيهِ الدُّرُّ وَ الحُــــــــــــــــــــــــــوتُ

فَـــــــلَا أَرْضَـــــــــــى بِتَأْنِيبٍ *** لِضَيْفٍ كُنْتُ أَكْــــــــــــــــــــــــــــرَمْتُ

وَ أَحْسَبُنِي أَنَـــــــــــــــــــــا الضَّيْفُ ***  عَلَيْنَا يُقْسَمُ القُـــــــــــــــوتُ

******

وَ أَبْنَــــــــــــــــائِي ضِيَا  عَيْنِي ***  وَ عَنْهُمْ مـَـــــــــــــــــــــــا تَخَلَّيْتُ

وَ أَوْرَثْتُ لَهُمْ خُـــــــــــــــــــــــــــــــــلُقًا ***  وَ نِعْمَ الخُلْـــــــــقِ أَوْرَثْتُ

فَفِي الأَفْــــــــــــــــــرَاحِ مَمْدُوحٌ  *** وَ فِي الأَتْـــــــــــــــرَاحِ مَا هُنْتُ

وَهُمْ يُبْدُونَ لِي حُبّـًـــــــــــــــــــــــــا *** فَــــــــــــــــــــــلَا خَوْفٌ وَ لَا كَبْتُ

لَهُمْ فِي القَوْلِ  مَا شَاءُوا ***  وَ إِنْ شَــــــاؤُوا لَهُمْ  صَمْتُ

فَأَبْقَــــــــــــــــــــــــاهُمْ لِيَ اللهُ    ***    وَ ذَاكَ خَيْرُ مَـــــــــــا رُمْتُ

******

بـِـ” شَــــــــــــادٍ”* قَدْ هَدَى رَبِّـــــــــــــــي ***  إِلَيَّ خَيْرَ مَـــــــــــــــــــــــا شِئْتُ

وَ “شَهْدٌ”* حُلْوَةُ الـــــــــــــــــرُّوحِ  ***    مِثَــــــــــــــــــــالًا تَحْتَذِي البِنْتُ

“شُمُــــــــــــوخٌ”* فِي العُلَا شَمَخَتْ   ***  إِلَيْهَــــــــــا تَسْكُنُ الأُخْتُ

” شُعَيْبٌ”* دَائِمًــــــــــــــــــــا أَبَدًا   ***   عَطُـــوفٌ عَنْهُ مَا اِسْطَعْتُ

وَ أُمُّهُمُ قَضَتْ عُمْـــــــــــــــــــــــرًا ***   تُرَبِّيــــــــــــــــــــــــتـــــــــــــــــــــــــــــــهِمْ فَأَيْقَنْتُ

بِأَنَّ العُمْرَ دُونَـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــهُمُ ***   كَـــعِقْدٍ سَــــــــــــــــــــــــــــــوْفَ يَنْفَلِتُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: