الجمعة , فبراير 26 2021

د. فاطمة الكومي تكتب .. سياادة الرئيس : إمنع الفساد تجنى مئات المليارات المهدورة !!

 

قال قبل أن يبتلعه البحر هو وجيشه – ماأريكم إلا ماأرى وماأهديكم إلا سبيل الرشاد – وقال السيد الرئيس – ماتسمعوش كلام حد غيرى -واسمعوا كلامى أنا بس –

…إذا كانت المعطيات واحده فلاتتوقع تغير النتائج …

….. لم أرى ولم أفهم مبررات السيد الرئيس لينفعل كل هذا الإنفعال ويتكلم بهذه اللغه التى لاتناسب سيادته ولاتناسب منصبه الرفيع … لم يطلب منه أحد تبرير قراراته فالناس لم تعد تقتنع بالكلام وترغب فى أن تمس مشروعاتك حياتهم مباشرة – مهما انفعلت ومهما بررت فدائما سعر الجنيه مقابل الدولار أصدق – يعلم الجميع وطنيتك وحبك لمصر لكن مافائدة هذه الخطابات وخاصه فى جانبها التهديدى – ؟؟

…. أنظر لحصيلة الدوله الهزيله من الضرائب قبل أن تطالب الفقراء بالتبرع عبر الهاتف … واجه الفساد الحكومى بقوه وستحصل فورا على 40 مليار جنيه إضافيه كل عام وليس 4 مليارات ..

… إمنع الفساد فقط فى قطاع الجمارك وستحصل على 100 مليار سنويا بدلا من 55 مليار …

… حصل الضرائب على الثروه العقاريه الإستثماريه فى مصر والتى يملكها الأغنياء وستحصل على 30 مليار فورا .. فالثروه العقاريه فى مصر تعادل قيمتها قيمة الثروات العقاريه فى أكبر 10 دول عربيه منها السعوديه والامارات والكويت

… الفقراء فقط سيادة الرئيس هم من يحملون هواتف يتم تغذيتها بالمال مسبقا .. الأغنياء يدفع لهم مرؤسيهم الفواتير ولن يتبرعوا بشئ هم فى الأصل نهبوه من جنيهات الشعب القليله فى الميزانيه …

….. راجع سيدى لغتك التى تتحدث بها الى الناس فاالناس أصبحوا أذكى واكثر تجربه من أن يقنعهم الكلام … محاربة الفساد هى أكبر مشروع اقتصادى يمكن أن يفيد مصر وشعبها ..ومحاربته أجدى وأنفع من الجبايه من الفقراء – … محبتى لبلادى وشعبها .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: