تمهّل أيّها الرّاحل : علي السعيدي / شاعر المناجم

تمهل أيها الراحل

هناك
في البعيد .. البعيد
ألمح
وجه العابرة
والجرح الكبير
يئن
أصحو من غفوك
أيها الشاعر
من فتى الفتيان
هذا الشاعر الجنوبي
المغامر
والنورسة تحرس المكان
تهمل ايها الراحل
لحظة بدء الحصار
مع الفجر
والورد يبدا بالتفتح
حين تعود
القبيلة
وحين يحترق الجسد
هذا الزمان
زمني الحزين
وقهوتي المرة
وتستمر الحكاية

علي السعيدي / شاعر المناجم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: