الإثنين , مارس 8 2021

الجندى: محمود المصرى كان «مطربا» وهداه الله وأصبح شيخا

قال الشيخ خالد الجندى، الداعية الإسلامى، إن الشيخ محمود المصرى الداعية الإسلامى والملقب بـ«أبو عمار» هو رجل محترم وله قيمته فى الدعوة إلى الله، أما من ناحية العلم فهذا الأمر يحتاج إلى مدارس وعلماء مختصين به يتعلم منهم.

وأوضح «الجندي» أن الشيخ محمود المصرى كان موسيقار ومطرب ولكن هداه الله تعالى إلى الدعوة وإلى خدمة الإسلام، مضيفا أنه كان نموذجا رائعا فى الشاب الذى تحول من الغناء والطرب إلى الدعوة إلى الله تعالى.

واستطرد: « أن الشيخ محمود المصرى ليس على قدر كاف من العلم فإننا لم نر فى الفترة الأخيرة أنه قد أجاب على شبهات إسلام البحيرى أو فاطمة ناعوت أو واجه ميزو»، مؤكدا أن أبو عمار لم يشارك فى جميع هذه الأحداث وسلم الجميع من لسانه.

وتابع قائلا : «إننى أحب الشيخ محمود المصرى وكنت أستضيفه كثيرا فى قناة أزهرى لأننى أرى فيه لسانا جميلا يتحدث عن الله والرقائق فى الدين التى يستطيع الدعاة إلى الله التحدث عنها مثل الأخلاق وعلامات الساعة وما شابه، ولكنه إذا تكلم فى أمور دقيقة تحتاج إلى العلم فهنا يوقع نفسه فى مشاكل كثيرة».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: