حلم ….. بقلم : هيام عوض

حُلم
أيا حُلماً يراودها…
مللت وأنت تنتظرُ
تجوبُ وريدها ولهاً…
كجمر النار يستعرُ
تزيدُ بلثم قهوتها..
فهل في هيلها خبرُ
عن القبلات إذ رُشفت…
ومنها الوجد يُعتصرُ
متى يا فجر تُشرعها…
فكم يغوي بهالسّفرُ
وكم في بحرها دُررٌ…
وفي ألحاظها خطرُ
ألا كفكفت أدمُعها….
فمنديل الهوى عَطِرُ
أيا حلماً يضنُّ بها…
وخلف الآه يستترُ
يزيدُ جمالهُ وجلٌ…
كليلٍ زانهُ القمرُ
فزدني باللقا ألقاً…
فكم أعيانيَّ الوطرُ
دهوراً لم تكن إلّا…
سراباً طعمهُ ثمرُ
وخلتُ الكونَ أغنيةً…
ولم يرأف بيَ القدرُ
أنا والضفّةُ الأُخرى…
يُساهرُ ليلنا سهرُ
ونمضي العمرَ في حُلُمٍ…
ويأتي الحُلمُ…. يعتذرُ

#بقلمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: