مجلس النواب الأمريكي يتبنى مشروع قانون للحد من الإجراءات العسكرية ضد إيران

قام مجلس النواب الأمريكي اليوم بتمرير مشروع قانون للحد من تمويل الأعمال العسكرية ضد إيران.

صوت مجلس النواب الأمريكي، اليوم الخميس، على قانون عدم الحرب ضد إيران، الذي يمنع استخدام التمويل الفيدرالي في الحرب ضد إيران، ما عدا حالات الدفاع عن النفس أو بتصريح من الكونغرس لاتخاذ إجراءات محددة.

وأيد مشروع القانون 228 نائبا من الديمقراطيين، مقابل 175 نائبا معظمهم من الجمهوريين. ويتضمن مشروع القانون “لا للحرب مع إيران” حظراً على تمويل العمليات العسكرية ضد إيران دون إذن من الكونغرس.
يشار في هذا الصدد إلى أن فرص تمرير القانون عبر مجلس الشيوخ تعتبر ضئيلة.
كما صوت مجلس النواب الأمريكي لصالح إلغاء تصريح استعمال القوة العسكرية في العراق عام 2002.

ووفقاً لنتائج التصويت، أيد 236 من أعضاء مجلس النواب إلغاء تصريح الكونغرس، و166 ضده، ووعد ترامب بالفعل باستخدام حق النقض ضد قرار الكونغرس هذا.

هذا واستخدمت إدارة دونالد ترامب هذا التصريح كمبرر للعملية ضد الجنرال الإيراني، قاسم سليماني في بغداد.

وتشهد العلاقات الأمريكية الإيرانية توترا وتصعيدا، وذلك على خلفية انسحاب الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب من الاتفاق النووي الذي وقع عام 2015 مع طهران، ثم بعد الهجوم الذي وقع على ناقلتي نفط في خليج عمان، إذ حملت واشنطن طهران مسؤولية هذا الهجوم بينما نفت إيران الاتهامات، بالإضافة إلى تنفيذ الولايات المتحدة الأمريكية، يوم 3 كانون الثاني/ يناير الجاري، وبأمر من ترامب، عملية عسكرية جوية قرب مطار بغداد أسفرت عن مقتل، قائد “فيلق القدس” المسؤول عن العمليات الخارجية في الحرس الثوري الإيراني، قاسم سليماني، ونائب قائد “الحشد الشعبي” العراقي، أبو مهدي المهندس، ومرافقيهما، ردت عليه طهران بهجوم صاروخي استهدف القوات الأمريكية في قاعدتي عين الأسد في الأنبار وحرير في أربيل بالعراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: