العراق : بيان من ساحة التحرير يتحدى الأحزاب: محاولات استعادة الطائفية لن تنجح..

أصدر معتصمو ساحة التحرير وسط بغداد، الجمعة، بياناً، رداً على “حملة تقودها وسائل إعلام تابعة لأحزاب وفصائل، تصف التظاهرات بأنها من لون واحد، وانها مؤامرة على مكون معين”، كما ورد في عدة منشورات وتقارير من وسائل إعلام حزبية.
وفيما يلي نص البيان:

“بسم رب العراق الواحد
إن ثورة الشعب قامت بكل اطياف العراق واديانه ومذاهبه
مرة أخرى تسعى الاحزاب الفاسدة للترويج للطائفية المقيتة، والتي هي أصل من أصول الفساد.

فنحن ثوار ساحة التحرير عراقيون لا طائفيون ولا متحزبون لا فاسدون ولا مجندون، نرفض رفضا قاطعا الاساءة لا لدين او مذهب او معتقد، ولن تثنينا محاولاتكم، ولن نعود حتى نقتل الفساد كما قتلنا الطائفية قبله”.

ويأتي بيان التحرير بعد ساعات على تصريح قائد قوات الصدمة المتهمة بإحراق خيم المعتصمين في محافظة البصرة، والذي تحدث فيه عن “حرب شيعية – شيعية، وعصابات الجوكر..”

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: