الحب لعبة نَرْدٍ… بقلم فاطمة شاوتي / المغرب

 

 

للحب فُنُونُ قتالٍ…
وتَغْرِيبَةُ جُنون
لا تعرفها العصافيرُ…
وهي تطير خارج
الأشجارِ…
ولاتفهمُ شجرةٌ مُكْتَظَّةٌ
لماذا طارتِ العصافيرُ… ؟
و لايفهمُ الهواءُ
مَنْ هَزَّ قلبَهُ
فانْفَضَّ عنه الجميعُ… ؟
للصمتِ انْتِعَاشَةُ القتلِ
دُونَ رَفَّةِ جَفْنٍ…

الحبُّ طفلٌ جميلٌ…
يَضِجُّ بالكلماتِ
يلعب مع طفلة لعبةَ
القطِّ والفأرِ….
يُؤَلفَّانِ جملةً مفيدةً :
مَنِ القطُّ…؟ مَنِ الفأرُ…؟

العَجَلةُ مُعَطَّلَةٌ على ورقةِ القَهْقَهَةِ…
شَنَقْتُ كلبَ كَافْكاَ
كي لايدخلَ
مثل كلبِ بُوكُوفْسْكِي…
شرَّدَهُ الحبُّ
إلى الجحيم…
لن أدخلَ مثلَهُ الحبَّ
كَيْ لا أُشَرِّدَ الحبَّ…

الحب وحشٌ كاسرٌ…
إنْ لم تَلْتَهِمِيهِ
اِلْتَهمَكِ…
وأَفْضَلُ الكلامِ عن الحبِّ
الصمتُ…

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: