فارقصي يا فلسطين….شعر نورالدين بنعيش

صدمة شعب

صفعة وطن

أوسمٌوْها إن شئتم

صفقة قرن

فنفس الوجه لعملات

رخيصة تبتاع في

سوق بورصات…

صناع يتكالبون عليها

يهندسون في صمت

خزيا تربع اكليلا

على صدر أحداث

أطلقوها شعارات

من محافل وهمية

تدفقت منها ألحان شجاها

أرخى العنان لعبرات…

يتسابقن مسرعات

لسقي جذورضاربة

في عمق أرض

مهد الحضارت

فارقصي يا فلسطين

فأنت لست المعنية

بمعجم يضج بكلمات

عقيقة ذبحوها عن

مسميات…

بالزهورهن مطليات

فلا فرق عندك

ولاحتى عندي

بين هذه الرايات

فشطحاتها حداد

لهزائم وانتكاسات…

فدعيني أعشق التزهد

فقد جعلته اخر الخيارت

وتعالي توسدي

قوس ذراعي

و اصغي لهذه الشهاقات

فقد روع صداها

قلب أمة بحيرة دموعها

أفاضت دجلة والفرات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: