أنام خارج قلبي.. بقلم مريم الأحمد سوريا

أكره رائحة الدهان الجديد..
لذا أنام خارج قلبي..
المطلي بالإسبرين..

أغمضتُ عيني برهة..
من هزّ شجرة العناكب..
في رأسي؟

زجاجة نبيذ..
تختصر حكايات العنب..
في ألف صيف.

أبواب البيوت في مدينتي..
تفتح بالبصمة..
الحب..
أصابعه مبتورة..!

تآمر الجميع على
الزرقة..
حتى البحر.

جناحاي رخوان..
كخيوط القلب..
بعد الموت.

أزدري جميع الغرائز..
إلا الأمومة..
لا زالت وشماً
سماوياً..
في قلبي..

جولة حول العالم..
كل ما تحتاجه..
خريطة..
و أصبع..

أنبل القلوب..
تلك التي لم تطلى
بعد..
بالكذب..

ما بي.. ؟
لماذا أخشى تأمل الأفق..
لا شيء هناك..
إلا ذيول العواصف…!

كوّر أصابعك..
حول شفتيك..
و أنفخ..
أصبح.. صدرك أخف..
و العالم أثقل..
.

تكلم..تكلم..
لا تصمت أيها الجسد
..
كل هذا لن يجدي..
فجناحاي..
بعيدان..

هذه الحقول المترامية..
تفترّ للشمس..
و أنا آخر الحقول..
لا شعاع.
قد يصل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: