يرحل...: هدى إبراهيم أمون

يرحل…

والثلج يلون الطرقات…
أتأمل آثار خطاه عبر هشيم زجاج المقل…
يلتفت رافعا يده… ثم يختفي..
بقي انتظاري معلقا على دربه الثلجي..
تمر الفصول أمامي..
يحتفل الناس بعودة أحبتهم..
انطوي خلف جدار ضحكاتي..
تشققه آهاتي…
والناس تحسبها….
ضحكاااات.

هدى إبراهيم أمون

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: