غابة ميتة...: رفيق الغرسلي

غابة ميتة…

****************

بين قوسين أو أدنى،

يقف العقل و الجنون بماردهما المحبوس على أرض مرتعشة فاترة…

لا فرق بين الحكمة و الغضب

على ما يبدو…،

صارت الرقصة كالحزن

و البراري كالمحطات

و الحارس كالمحتال

و الوطن كاللا وطن..

وكل شيء من ذلك يتحقق…

الجمال المهجور ينقع بسميائية كسلى في أزهار الفزع،

والشمس الغاربة تزداد أشغالها الشاقة مع كل توديع لدنياها ناسجة خيالاتها في صباح

هو الآن معطوب …لا يغني….،

حفلة جنائزية تقام على شرف ضائع مخبول

يهوم في حياة سرمدية…

الأحلام تضيع في خضم هذه العوالم المستحيلة والمستعصية…

والآخرون ينظرون إلى أفقهم المضاء مختنقين بالصمت ،

فيما أخر الطريق يوثق بالكاميرا

وداع الأحبة وإستقبال أخرين

بسفر

مقبل

حميد…

———————–

رفيق الغرسلي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: