محمد السطوحي يكتب :ماهو موقف مصر من القدس؟

سؤال يبدو غريبا لكن التطورات الأخيرة تفرضه. فبعد الإعلان مباشرة عن (صفقة القرن) صدر بيان الخارجية المصرية الذي تحدث عن إقامة دولة فلسطينية دون أن يشير إلي القدس الشرقية كعاصمة لها وهو ما أشرت إليه في حينه في حوار مع (البي بي سي)..
بعدها بيوم نشر موقع (مدي مصر) تقريرا نقلا عن مصدر مطلع أن البيان الأصلي للخارجية كان يتضمن هذه الإشارة للقدس ولكن (الرئاسة) حذفتها قبل صدوره، وعلي حد علمي لم يصدر نفي لهذا التقرير الذي أعتقد أنه كان إبراء لذمة الخارجية.
في اليوم التالي كان اجتماع جامعة الدول العربية وألقي وزير الخارجية سامح شكري بيان مصر الذي تضمن الحديث عن القدس الشرقية كعاصمة للدولة الفلسطينية.
لكن بعدها مباشرة صدر بيان من الرئاسة المصرية حول لقاء السيسي مع محمود عباس حيث أكد دعم مصر لإقامة الدولة الفلسطينية لكنه مرة أخري لم يذكر شيئا عن القدس الشرقية كعاصمة لها.
إذا أضفنا التسجيلات التي تم تسريبها لأحد الضباط المسئولين عن الإعلام منذ حوالي سنتين وهو يقول لمذيعي البرامج (تفرق إيه القدس عن رام الله؟) فإن الأمر يحتاج إلي توضيح كامل من الرئاسة المصرية بل وأقول من الرئيس السيسي شخصيا بما يضع النقاط علي الحروف: هل تغير موقف مصر (الرسمي) من القدس كعاصمة للدولة الفلسطينية التي نطالب بها؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: