تركيا: نريد تسريع عملية الحل في سوريا ويقع على روسيا مسؤوليات مهمة

أكد وزير الخارجية التركي، مولود جاويش أوغلو، أن بلاده لن تتسامح مع الهجمات التي تستهدف النقاط التركية في إدلب السورية، وقد ردت القوات التركية على هجوم أمس وستواصل الرد.

وقال جاويش أوغلو، في مؤتمر صحفي اليوم الثلاثاء: “من غير الممكن أن نتسامح مع الهجمات التي تستهدفنا في إدلب وردينا على هجوم النظام على جنودنا وسنواصل الرد”.

وأضاف: “نريد تسريع عملية الحل في سوريا ويقع على روسيا مسؤوليات مهمة في هذا الموضوع”.
وكانت وزارة الدفاع التركية قد أعلنت، أمس الاثنين، مقتل 6 جنود أتراك وإصابة آخرين، في قصف للقوات الحكومية السورية في إدلب شمالي سوريا.

وأضافت أن القوات التركية “ردت على الهجوم، ودمرت أهدافا معادية في منطقة إدلب”، وذكرت أن القوات السورية نفذت القصف رغم إخطارها بمواقع تمركز القوات التركية مسبقاً. فيما أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان مقتل العشرات من القوات السورية في إطار الرد التركي.

فيما أعلن مركز المصالحة الروسي في سوريا أن سلاح الجو التركي لم ينتهك الأجواء السورية ولم يتم تسجيل أي ضربات على القوات السورية، مضيفا أن الجيش التركي لم يبلغ روسيا بتحركاته في منطقة إدلب عندما تعرض لنيران القوات الحكومية السورية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: