الجمعة , نوفمبر 27 2020

الأمم المتحدة تحذر من “الوضع المتوتر” جنوب الصحراء الغربية

قالت الامم المتحدة،
يوم الاربعاء، أن الوضع “يبقى متوترا” فى منطقة الكركارات فى جنوب الصحراء
الغربية، حيث تتقابل “قوات الأمن” المغربية وقوات البوليساريو وجها لوجه
مع مخاطر وقوع مواجهة.

وقال ستيفان دوجاريك
المتحدث باسم الأمم المتحدة، أن هؤلاء المسلحين من المعسكرين “يتمركزون فى مواقعهم
على بعد نحو 120 مترا من بعضهم البعض” رغم جهود وساطة تقوم بها بعثة الامم المتحدة
فى الصحراء الغربية.

وأضاف محذرا أن
الامم المتحدة تخشى “استئناف المعارك، مع مخاطر انعكاسات اقليمية، ونشرت بعثة
الامم المتحدة مراقبين عسكريين غير مسلحين للفصل بين الطرفين وبدا مسؤولون فى الامم
المتحدة “حوارا مع الجانبين والدول المعنية مباشرة للنصح بضبط النفس وتحديد امكانيات
حل هذه الازمة”، بحسب المتحدث.

واوضح دوجاريك
ان المغرب بدا اشغال شق طريق وان البوليساريو “تعارض ذلك، وتقع هذه المواجهة بعد
جدار الدفاع وهو عبارة عن حاجز رملى طوله نحو 2500 كلم، وتقع الكركارات فى جنوب غرب
الصحراء الغربية الخاضعة للمغرب لكن تنازعها عليها جبهة البوليساريو.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: