الثلاثاء , نوفمبر 24 2020

“التعليم” تستعين بالأخصائيين الاجتماعيين لسد العجز بين معلمى رياض الأطفال

قال مصدر مسئول
بوزارة التربية والتعليم، إن الوزارة تعمل على سد العجز الموجود فى معلمى رياض الأطفال
على مستوى بعض المحافظات، من خلال خطة وضعت بالتنسيق بين الجهات المعنية، بحيث يُعاد
توزيع الأخصائيين الاجتماعيين وبعض التخصصات الأخرى على قاعات رياض الأطفال، موضحًا
أنه وفقًا للقواعد المنظمة فى مرحلة رياض الأطفال يجب توافر اثنين من المعلمين بكل
قاعة رياض أطفال.

وأضاف المصدر،
أن سد العجز من التخصصات الأخرى بمرحلة رياض الأطفال سيكون بشكل مؤقت لحين توفير معلمى
رياض أطفال،  مع احتفاظ المعلم بالمسمى الوظيفى
الخاص به، لافتًا إلى أن الاخصائى هو الأقرب للتعامل مع هذه المرحلة

وأوضح المصدر،
أن جميع المديريات أعادة توزيع المعلمين طبقًا للكتاب الدورى بين الإدارات والمدارس
لسعد العجز فى التخصصات، وتطبيق قواعد النصاب القانونى لكل معلم استعدادًا للعام الدراسى
الجديد.

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: