الأربعاء , نوفمبر 25 2020

الإفراج النهائى عن جون هينكلى المدان بمحاولة اغتيال الرئيس الأمريكى ريجان

 تم الإفراج عن جون هينكلى، المدان بمحاولة اغتيال
الرئيس الأمريكى الراحل، رونالد ريجان، إفراجا نهائيا من المصحة النفسية اليوم /السبت/
بعد ٣٥ عاما من ارتكاب جريمته.

وأفرج عن هينكلى بصورة نهائية من مستشفى
سانت اليزابيث فى واشنطن، بعد أن قرر أحد القضاة الفيدراليين فى شهر يوليو الماضى أن
هينكلى الذى يبلغ من العمر ٦١ عاما- لم يعد يمثل خطرا على الآخرين، ووضع القاضى شروطا
للإفراج عن هينكلى من بينها عدم التنقل لمسافة تزيد عن 50 ميلا من مقر إقامته ومواصلة
تلقيه العلاج والخضوع باستمرار إلى كشف دورى عن حالته النفسية.

ولم تدين المحكمة هينكلى، بسبب معاناته
من مشكلة نفسية فى حادث إطلاق النار على الرئيس ريجان، وثلاثة آخرين خارج أحد الفنادق
فى واشنطن عام ١٩٨١، ومن المقرر أن يقيم هينكلى مع والدته البالغة من العمر90 عاما
فى منزلها فى مقاطعة ويليامزبرج بولاية فيرجينيا حيث كان يقضى هينكلى 17 يوما كل شهر
خارج السجن لزيارة والدته تحت حراسة مشددة.

يذكر أن هينكلى أطلق الرصاص على الرئيس
ريجان فى محاولة لنيل إعجاب الممثلة جودى فوستر الذى كان مولعا بها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: