الخميس , نوفمبر 26 2020
أخبار عاجلة

150 ألف جندى وضابط لتأمين المواطنين فى العيد

أعلنت وزارة الداخلية، حالة الطوارئ القصوى داخل جميع قطاعاتها، استعدادا لتأمين ساحات صلاة عيد الأضحى واحتفالات المواطنين بالمتنزهات بقوة أمنية بلغت 150 ألف جندى وضابط، وتشديد الخدمات على المنشآت الهامة والحيوية والميادين لمواجهة حالات التحرش وضمان توفير الأمن للمواطنين خلال أيام العيد. 
وعقد وزير الداخلية، اجتماعا موسعا بمكتبه، فى وقت سابق، مع مساعديه لمراجعة الخطة الأمنية المقررة لتأمين ساحات الصلاة والمناطق التى من المتوقع أن تشهد تجمعات إخوانية، إضافة الخدمات المرورية وتوفير أماكن انتظار للسيارات فى الميادين الكبرى.
وكشف مصدر أمنى لـ«الشروق»، أن مدير أمن القاهرة اللواء خالد عبدالعال، عقد اجتماعا مطولا مساء أمس الأول، مع عدد من القيادات الأمنية لمناقشة الخطة الأمنية المقررة خلال أيام العيد، مشيرا إلى أنه أصدر تعليمات لضباط البحث الجنائى ومأمورى الأقسام بتشديد الحراسات والخدمات السرية على المساجد ودور العبادة وساحات الصلاة لصد أى أعمال عنف أو شغب قد تطرأ عقب صلاة العيد.
وأشار المصدر- الذى فضل عدم نشر اسمه، إلى أن الخطة تشمل تكثيف تواجد قوات الأمن بالحدائق العامة والمنتزهات لضبط المتحرشين وكل ما يخالف الآداب العامة وجرائم الآداب والنشل والمشاجرات، إضافة إلى شن ضباط إدارة التموين حملات لتشديد الرقابة على المخالفين وضبط جرائم الغش التجارى على السلع وضبط المحلات المروجة للألعاب النارية، وانتشار ضباط المرور بمحاور الطرق داخل المدينة وخارجها لتحقيق السيولة المرورية. 
وأضاف المصدر، أنه سيتم تشديد الخدمات الأمنية على المنشآت الهامة والحيوية وميدانى رابعة والتحرير ومحيط البنوك، مشيرا إلى أن شرطة النجدة والحماية المدنية بالقاهرة، رفعت درجات الاستعداد القصوى لمواجهه أية طوارئ أو ورود بلاغات عن وجود متفجرات، مطالبا المواطنين بسرعة الإبلاغ بكل ما يضر بالأمن.
من جانبه، قال مصدر أمنى بمديرية أمن الجيزة، إن المديرية نسقت مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة، لبسط الأمن داخل الشارع خلال احتفاليات العيد، والتى من بينها تواجد دوريات أمنية بصفة مستمرة بشوارع المحافظة، مضيفا أن قوات الحماية المدنية ورجال المفرقعات ستمشط المناطق المخصصة لأداء صلاة العيد، والأماكن العامة التى يتواجد بها المواطنون للتأكد من خلوها من أجسام غريبة.
وأوضح المصدر، أن قوات الحماية المدنية ورجال المفرقعات سيتواجدون بشكل يقظ داخل الوحدات الخاصة بهم، للتعامل مع أى بلاغ بشكل سريع، فضلا عن تمركز بعض القوات بالمناطق الحيوية بالمحافظة، موضحا أنه تم تخصيص مجموعات للتصدى لحالات التحرش الجنسى بالمناطق العامة والكبارى.
فى الوقت ذاته، أقرت الإدارة العامة للمرور بالجيزة، برئاسة اللواء عادل زكى، خطة مرورية لمنع تكدس السيارات بشوارع المحافظة، شملت تكثيف الخدمات أمام المساجد الهامة والساحات والمناطق المخصصة لصلاة العيد والأماكن ذات الكثافة السكانية، ووضع الأوناش ووحدات التدخل السريع للتعامل مع أى معوقات للمرور.
وبحسب مصادر أمنية بالمرور، فأنه تم حصر جميع المحاور المرورية والمناطق ذات الكثافات العالية، والتى توجد بها احتفالات العيد ومناطق المنتزهات العامة «حديقة الحيوان، والأورمان، والمنطقة الأثرية بالهرم، ومراسى مراكب النيل، والبواخر، والحدائق، والمتنزهات العامة»، وتم توزيع الضباط بما فيهم ضباط الأعمال الإدارية والأفراد والمجندين بتلك المناطق.
وألمح المصدر، إلى أنه سيتم إحكام السيطرة المرورية على مواقف سيارات الأجرة وتعزيزها برجال مباحث سرية، بالإضافة إلى الخدمات النظامية المعنية بها لمنع استغلال المواطنين خلال سفرهم إلى محافظاتهم، ومواقف الميكروباص لتأمين تحرك وركوب المواطنين.
وشدد المصدر، على أنه تم التنسيق مع هيئة النقل العام، لتعيين سيارات إصلاح لاسلكيا بأماكن متفرقة بالمحافظة، والتنسيق مع الأجهزة المعنية للاستعانة بإمكانيات الأحياء من المعدات الثقيلة للتعامل مع أية حوادث أو أعطال وتيسير خدمات مرورية ليلية لتسهيل حركة المرور ليلا بالمحافظة.
فى السياق ذاته، وجه مدير الإدارة العامة لشرطة النقل والمواصلات، اللواء محمد يوسف، بتشديد الحراسات على جميع القطارات ومحطات المترو، والكشف المستمر على حقائب الركاب وإجبارهم على المرور من خلال البوابات الإلكترونية فى جميع المحطات.
 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: