الأربعاء , نوفمبر 25 2020

مكتبة الإسكندرية تطلق سفارة المعرفة بجامعة العريش لتنوير ومواجهة التطرف

 

كتبت-هالة ياقوت

افتتحت مكتبةالإسكندرية أمس سفارة المعرفة بجامعة العريش وسط ترحيب واسع من قيادات الجامعة والباحثين والطلاب، حيث يمكن لزوارها من خلال الإنترنت التواصل مع المصادر والفعاليات التي تجري في مكتبة الإسكندرية على بعد المئات من الكيلو مترات.

بدأت السفارة العمل الفعلي من خلال استقبال الطلاب والباحثين وأعضاء هيئة التدريس والعالمين والمهتمين بالشأن العلمي والثقافي من أهالي محافظة شمال سيناء وزوارها. وهذه السفارة هي الفرع الحادي والعشرون من فروع مكتبة الإسكندرية المنتشرة بالجامعات المصرية من الإسكندرية وحتى أسوان مروراً بمحافظات البحيرة ومحافظات الدلتا وإقليم القاهرة الكبرى ومدن القناة وحتي الصعيد.

صرح الدكتور مصطفى الفقي مدير مكتبة الإسكندرية أن افتتاح سفارة المعرفة بجامعة العريش له أهمية خاصة ودلالة واضحة على تنفيذ توجيهات القيادة السياسية بالاهتمام بتنمية سيناء على مختلف الأصعدة ولاسيما الصعيد الثقافي والعلمي والمعرفي.

وتقوم سفارات المعرفة على نقل كافة الموارد العلمية والثقافية وقواعد البيانات المعرفية التي تمتلكها مكتبة الإسكندرية وإتاحتها رقمياً لروادها، وسوف تكون في متناول أهالي وسكان محافظة شمال سيناء فضلاً عن نقل جميع الفعاليات العلمية والأدبية والفنية من مؤتمرات وندوات وحفلات والتي تقام يومياً بالمقر الرئيسي للمكتبة بالإسكندرية وبثها بثاً مباشراً داخل مقر السفارة بالعريش مما يتيح لأهالي شمال سيناء على اختلاف مشاربهم وهم في أماكنهم التواصل والتفاعل والمشاركة في جميع هذه الفعاليات التي تجري بالمقر الرئيسي للمكتبة بالإسكندرية مما يسهم في مسيرة التنوير ومجابهة الأفكار الظلامية ونشر قيم التسامح ونبذ العنف.

وقد أعرب الدكتور حبش النادي رئيس جامعة العريش عن سعادته بافتتاح سفارة المعرفة بالجامعة، واعتبرها رسالة واضحة للعالم أجمع بأن سيناء آمنة، تحظى بحياة طبيعية، في أجواء من الأمن والاستقرار، يدٌ تبني ويدٌ تحمي.

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

%d مدونون معجبون بهذه: